15 ديسمبر، 2013

قصيدة بالعامية: انا المسمار


انا المسمار من المتهمـيـــــــن.. بــقــتـل يسوع وده أمر مهيـــن
اسمعوا مني حكايتي وشوفــوا.. مــظـلـــوم ولا من الظالميـــــن
انا مصنوع ووظيفتـي الأتـــي.. مع الــنـجــار أنا عبد أسيــــــر
مره يثبت بيّ كـراســــــــــــي.. ومـــره يـثـبـت بيّ سرايــــــــر
وفوق الحيط وجـوا البـــــــاب.. وفي كل أنـــواع الأخـــشــــاب
كنت صديق يوســف النجـــار.. وكنت صديق لــيـــسوع البــار
لكن مره من المــــــــــــــرات.. خدني جندي شـكـلـه غـــريــب
مشي بيّ كتير وقطع مسافـات.. علي فين رايحين دا الامر غريب
ايه راح يعمل بيّ الجنـــــــدي.. هيثبتني في خـــوذة حــديـــــــد
ده صحيح يبقي غشيم وأفنـدي.. لما يدق حـديــــد في حــديــــــد
ومد ايديه من جيبه طلعـنـــــي.. وشفت في أيده التانيه شاكــوش
وعلي أيدين الرب وضعـنــــي.. مـيـن يرفعني مين هيحــــــوش
عمال بصرخ مين يسمعـنــــي.. دول بني ادميـن ولا وحـــــوش
فجأة وضرب الضربة الأولـي.. غبت عن الدنيا للــحـــظــــــات
فوقت لقتني في حالة مهـولـــة.. بصرخ من كــتــر الضربـــات
انا مش بصرخ علشان ألمـــي.. انا واخد علي كــــده وخــلاص
انا مش قادر اصدق نفســــــي.. فين الرحمة والإحــــســـــــاس
انا مغروس في أيديك يا يسوع.. واتسببت في نـــــزف الـــــــدم
انا متألم أنا موجــــــــــــــــوع.. مين يـرفـعـــني مين يهتـــــــــم
مات الحب خلاص في قلوبكـم.. د أنا من صلب لــكــن حنيــــت
ده اللي انتو قبلتوه في بيوتكــم.. إن كنتوا نسيتوا أنا ما نــــسيـت
بأديه ياما اخرج شياطيــــــــن.. والمولود اعمي عمله عـيـنيـــن
ده اللي بخبز قليل شبـــــــــــع.. كل الناس ممشوش جعانـــيـــن
بعد ده كله تكافئوا أيديــــــــــــه.. اللي عرفتوا بيها الخــيــــــــــر
وكمان مسمار فوق رجليــــــه.. دي مشيت ياما عشانكو كـتيــر
اصل القسوة دي طبع البشــــر.. ايه بقي ذنبي قولولي عـليــــــه
احكموا ونشوف مين ينـتصــر.. وأنا راضي باللي هتحكموا بــي

الشعر ميلاد ثابت اسكندر