11 أبريل، 2013

اوبريت سقوط و قيامة

يصوّر قصة النفس البشرية :
1- كانت اعمالها متسقة مع ارادة الرب يسوع و كذلك حركاتها
2- سيطرت عليها و استعبدتها الكثير من الخطايا
3- ساءت حالتها حتى وصل بها الحال الى التفكير في الانتحار
4- يتدخل الرب يسوع و ينقذها و يلبسها حلة بيضاء

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق