18 مارس، 2015

رسائل الى امي

العمر شهر واحد
امي، انا طولي الآن ٨ بوصات، ولكن لديّ كل الاعضاء. انا احب سماع صوتك دائما، في كل مرة اسمعك الوّح بذراعيّ وساقيّ، وصوت دقات قلبك هو اغنيتي المفضلة.
العمر شهران
امي، اليوم فقط تعلمت كيفية مص ابهامي، اذا امكنك ان تشاهديني ستقولين بالتأكيد اني طفل كامل، على الرغم انني لست كبيرا بما يكفي.
العمر ثلاثة اشهر
هل تعرفين ماذا يا امي، انا فتاة، وانا آمل ان اجعلك سعيدة، اريدك ان تكوني دائما سعيدة. انا لا احب ان تبكي. وحينما يبدو صوتك حزينا ، فان ذلك يحزنني ذلك جدا، وانا ابكي معك حتى لو كنت لا تسمعين صوتي.
العمر اربعة اشهر
امي، ان شعري بدأ ينمو ، انه قصير جدا وناعم، ولكن سوف يكون كثيفا فيما بعد. انني اقضي الكثير من وقتي في ممارسة الرياضة. يمكنني ان ادير رأسي، واثني اصابع يدي وقدمي، وامد ذراعي وساقي. 
"نسجتني في بطن امي، احمدك من اجل انني قد امتزت عجبا" (مزمور139)
"كوتني جلدا ولحما، فنسجتني بعظام وعصب. منحتني حياة ورحمة، وحفظت عنايتك روحي"(اي ١٠: ١١،١٢)
،،،،،
وتمر ايام
وشهور
وسنوات
 ،،،،
 العمر اربعون عاما
الى امي،
الى امي التي محبتها لا تنتهي،
الى امي التي قلبها نبع دافق من الحب،
الى امي التي هي بحر زاخر من العطاء،
الى امي التي تحتوي دائما انفعالاتي وجهالاتي،
الى امي التي ارغب في عبور المحيط لاجلها،
الى امي التي افتخر بها والتي اعبر عنها في كلامي بالام العظيمة والمثالية.
الى امي التي احب لمساتها الرقيقة،
الى امي التي لا ازال طفلها المدلل،
الى امي التي تحبني وتفي دائما بوعودها لي،
الى امي التي تصلي من كل قلبها لاجلي،
الى امي التي لها الفضل في تشكيل حياتي منذ نعومة اظفاري،
الى امي، التي  اشتاق اليها دائما،
الى امي التي اشعر بالسعادة بالقرب منها،
الى امي التي ابتسامتها الجميلة ما زالت مطبوعة في ذاكرتي،
الى امي، الملكة في نظري،
انت بالحقيقة عطية مرسلة من الاعالي،
قلبك يمتلئ فخرا كلما ترين وجهي،
عيناك تلاحظاني وتوفران لي الامان،
يداك تحيطان بي وتحملاني قريبا الى قلبك،
وصدرك هو المكان الاكثر حنوا،
حبك موجود دائما حينما اكون في اشد الاحتياج اليه،
ابتسامتك تنير عالمي،
سعادتي هي هدفك،
رغبت في اهداءك شعري، وقبله اهديت لك قلبي،
وانت تستحقين ما هو اكثر فلقد ارخصت كل غال في سبيل تهذيبي.
دموعك تذرف لاجلي في اسقامي وفي احزاني،
وعقلك انهكه التفكير في غيابي او في ضياعي،
اذكريني يا اماه يا طيف الخيال،
ولتصلي لاجلي اذا ما همت في ارض الضلال،
خلقك الله رائعة ببسماتك، وصاغ قلبك بنقاء الذهب، 
وفي عينيك تلألأت النجوم.
 محبتي لك لن تموت، وعيد سعيد لك يا اعز السيدات.

امي اول كلمة نطقتها شفتاي،
تناظر جندل بثباتها وطود في سموها تحاكي.