8 مارس، 2015

لماذا دعى الله شعبه بالخراف ؟

1# الخراف تضل بسهولة ولابد للراعي ان يرشدها الى الطريق سواء في ذهابها الى المرعى او العودة الى الحظيرة، هكذا نحن نحتاج الله ليرشدنا الطريق، قديما قال داود "الرب راعي .. الى مراع خضراء يقودني والى ماء الراحة يوردني".
2# الخراف حيوانات غير قادرة على الحمل، حيوانات اخرى تستطيع حمل الاشياء لكت ليس الغنم ، وهكذا نحن لا نستطيع ان نحمل اثقال الحياة او ثقل خطايانا، قال النبي "الق على الرب همك فهو يعولك" و قيل عن السيد المسيح "امراضنا حملها واوجاعنا تحملها" وايضا "الذي حمل خطايانا في جسده على الخشبة".
3# الاغنام لا تستطيع ان تدافع عن نفسها ولذلك فهي فريسة سهلة للوحوش ، كذلك نحن ضعفاء امام قوة عدونا ابليس، قال داود النبي "الهي ملجأي صخرة خلاصي"
4# الخراف لا يمكن ان تجد طريقها، عندما يضل خروف فانه يكون غير قادر ان يجد طريقه ثانية، الحيوانات الاخرى لها غريزة يمكن ان تستدل بها على طريقها لكن ليس الخراف، حري بنا اذا ان نقول مع داود "الرب يهديني الى سبل البر" كما نفتخر بوعد الرب "انا ارعي غنمي.. اطلب الضال واسترد المطرود، اجبر الكسير واعصب الجريح".
5# الخراف تقتع بما تجده حتى انها تشرب من الماء ولو كان عكرا،الراعي يعرف ما هو افضل لها لذلك فانها يقودها الى الماء النظيف، هكذا نحن لا نعرف الافضل لنا وانما نتعلم ان نصلي قائلين "لتكن مشيئتك".